خريطة المجلة الجمعة 22 سبتمبر 2017م

نعي الرئيس نجيب ميقاتي   «^»  رحيل رجل عروبة متنور / الإعلامية بولا يعقوبيان  «^»  برحيل المناضل الرافعي نجم عروبة ساطع يغيب / صلاح المختار  «^»  الأبطال لا يرحلون / عليا محفوظ  «^»  .رحيل الأيقونة / محسن يوسف  «^»  إليكَ أيها المسافر / جورج المتني  «^»  آخر جولة للطبيب الطيب في مدينته / غسان سعود  «^»  ذكرى يوم الأرض الفلسطيني  «^»  مدينة الطبول.... قصة بقلم: محمد توفيق الصَوّاف  «^»  زفرة مؤمن في ذكرى خير الورى (عليه الصلاة والسلام): محمد الصالح شرفية (الجزائري) جديد مجلة نورالأدب

مجلة نور الأدب
العدد التاسع
تشكيليات فلسطينيات في مجال التصوير / بقلم : فتحي صالح

تشكيليات فلسطينيات في مجال التصوير / بقلم : فتحي صالح
أياد غضة طرية تنسج على نول الفن مرايا لونتها محاولات البحث الجاد عن صيغ تشكيلية تتميز بمفرداتها التشكيلية و حساسيتها اللونية تجاه الهموم و الهواجس الإنسانية و الأحلام الآخذة بالانفتاح على صيغ حداثية أحياناً و أحياناً أخرى تستعيد عذوبة تعبيريتها المتأججة بالغنى اللوني و الفكري و الخطوط الواضحة القوية ذات الدلالات الشخصية المنغمسة في الجمعي ...
فنانات حملت تجاربهن بالإضافة إلى الحس الوطني و الإنساني الحس الجمالي بإيقاعاته المتناغمة مع نبض الأفكار المطروحة .. كل فنانة لها عالمها و أجواؤها الفنية المتميزة ..
• الفنانة غادة حوراني :
من مواليد دمشق عام 1969 ، حاصلة على دبلوم دراسات عليا في علم النفس الإعلامي من جامعة دمشق ، درست الفن التشكيلي و التصوير الضوئي في مركزي أدهم إسماعيل و وليد عزت التابعين لمديرية الفنون الجميلة بدمشق ، بالإضافة إلى دراسات في مجال تصميم الأزياء في معاهد خاصة ، عضو اتحاد الفنانين التشكيليين السوريين ، عضو اتحاد الفنانين التشكيليين الفلسطينيين / فرع سوريا ، لها عدة معارض فردية و مشاركات بمعارض جماعية ، عضو الجمعية السورية للعلوم النفسية ، عملت في مجال تصميم الأزياء و في تدريس الفن للأطفال ، تعمل حالياً كمرشدة نفسية في معهد التربية الفنية التشكيلية التطبيقية ..
ترسم لوحتها بوقار لوني يعتمد الأجواء الهادئة و الرزانة في استخدام الخطوط و إظهار قيم الظل و الضوء واقعيتها تعكس الموضوعات الإنسانية و الطبيعة و ما يتبع لها و تظهر مدى تمكنها من أدواتها الفنية .. خطوطها قوية ، متوازنة ، صريحة تؤطر عناصرها و تكويناتها بحدود فاصلة بين درجات لونية فاتحة و غامقة مما يعكس حيوية و حركة تقترب كثيراً من الاتجاه الانطباعي في بعض الأعمال خاصة عندما تستخدم الألوان الدافئة و الحارة إلا أنه ينحسر في البعض الآخر باتجاه واقعية تصويرية مع المحافظة على التوازن التكويني و الحيوية اللونية .. في مجموعة أخرى من أعمالها يتشارك الفنان التشكيلي و التطبيقي في اتجاه تصويري حداثي يبرز لونها الفني الخاص و نزعتها باتجاه حس تعبيري منفلت من قواعد التصوير الواقعي ..
عن تجربتها تقول : ( ... منذ صغري وأنا أهوى الرسم أستغل أوقات فراغي واصطادها اصطياداً لكي أعيش في عالم الرسم والفن و الأعمال اليدوية ، كنت أعيش في عالم رائع وأنا أمارس هذه الهواية التي منحني إياها الله ، وبعد إتمام دراستي الثانوية كان لي خياران إما أن أدرس الفن أو أدرس مادة أخرى وأترك الفن كهواية في حياتي , اخترت دراسة علم النفس في جامعة دمشق وأثناء قراءتي لكتب علم النفس كنت أجسد لوحات فنية في خيالي تعبر عن حالات كنت أعيشها بزخم من الألوان والأشكال .. كانت مجرد خيالات حاولت أن أجسدها في لوحة واقعية ولكن كنت أشعر بنقص في تأهيلي الأكاديمي الفني مما دفعني إلى الأخذ والتقدم والدراسة في هذه المجالات ... بعد انتهائي من دراستي الجامعية درست تصميم الأزياء ، كنت أيضاً أصنع في خيالي لوحات تعبر عن أصول هذه الأزياء وروعتها و زخم ألوانها .. بعدها درست في مركز أدهم إسماعيل و كانت هنا الفرصة كي أتعلم أصول فن الرسم والتصوير بكل تقنياته والإطلاع على العديد من المدارس الفنية و أصبح عندي غنى فني و ثقافة فنية لا بأس بها .. و مع اتصالي بالعديد من الفنانين التشكيليين و اطلاعي على تجاربهم و على العديد من المعارض الفنية كانت موهبتي تزداد غنى وتصقل شيئاً فشيئاً و شعرت أنه لابد لي من أن أدرس بشكل أكاديمي أوسع وأدق اخترت المركز الثقافي الروسي ودرست فيه مدة سنتين ، أثناءها شعرت بأنني أستطيع البدء في إسقاط خيالي على لوحتي البيضاء بطرق وأسس سليمة بعد تملكي لأدواتي ومادتي .. وكان لعملي كمرشدة نفسية في معهد التربية الفنية التشكيلية التطبيقية أيضاً دور كبير في التواصل مع الفن والمعارض الفنية والعيش في جو فني تربوي جميل .. ثم درست التصوير الضوئي في مركز وليد عزت لمدة سنتين ومركز المأمون مما أعطاني غنى بصرياً ... في الوقت الحالي أعمل بتركيز على الهوية الفلسطينية من خلال دراستي للأزياء و فن التصوير ، و أحاول البحث عن هوية فنية خاصة بي بأسلوب تعبيري من خلال معالجة الزي الشعبي الفلسطيني وإبراز الزخارف الفنية الكنعانية بإسقاطها على لوحتي ضمن تشكيلات فيها حداثة وغنى لوني وتقنيات وخامات متنوعة ... ولي أهداف أخرى من الفن هي أهداف اجتماعية إنسانية لأني دائما أعتبر أن الفن رسالة بالإضافة إلى الاهتمام بالعناصر الجمالية ... )
• الفنانة سوزان زريقي :
من مواليد دمشق 1961 ، درست الفن دراسة خاصة ، عضو اتحاد الفنانين التشكيليين الفلسطينيين / فرع سورية ، أقامت عدة معارض فردية ، و شاركت في معارض جماعية .
بالرغم من أن الفنانة سوزان اشتغلت في اتجاهات مختلفة فإن تجربتها تعكس صورة واحدة لفنانة تحمل أحاسيس مفعمة بالحيوية متطلعة نحو أفق متفائل ... في بعض من أعمالها واقعية و في بعض آخر تعبير و تجريد ، ريشتها هادئة و لمساتها سلسة و ناعمة في أحيان و قوية و صاخبة في أحيان أخرى ، ترسم على سطوح ملساء تماماً و ترسم على سطوح فيها مؤثرات خاصة تخدم الفكرة .. هذا التنوع يبرز الأحاسيس الصادقة و العفوية التي تعكسها من خلال ألوان تنساب بحرية ، و أيضاً من خلال تعبيرات كتابية حول رؤيتها الفنية ، تقول : ( .. في الوقت الذي يتوقف فيه الناس عن التفاؤل ، عن الحلم ، و يصبحون سجناء الواقع الزمني ، يأتي الفنان بعمل تنبؤي يجعل الناس يهتدون إلى أن الزمن متحرك .. فالفنان يطوع الفن ليعبر عن قضيته ، عن آماله ، عن أحاسيسه و مشاعره ، عن الإنسان و إنسانيته .. قد يصور الجمال فليس هناك أسلوب يقيده ، فيطير في بستان الفن ليقطف من مدارسه .. تارة يقلب صفحات التاريخ و يغوص في أعماقه و تارة يتنقل كفراشة بين أزهار البساتين يقف على الأشجار و أوراقها .. يطير كالنسيم بين الغيوم يداعب أجنحتها في فضاء الكون الواسع ، و يترك ريشته تعزف أجمل الألحان بألوانه لتعلن ولادة إحدى لوحاته .. ) .
• الفنانة سومر سلام :
فنانة شابة من مواليد دمشق عام 1988 ، تخرجت حديثاً في كلية الفنون الجميلة بدمشق .. في تجربتها نلاحظ نمطين تعبيريين واضحين الأول : تجريد تشبيهي و هو ما نرى بداخله العناصر بتكويناتها العامة و تفاصيلها المختزلة .. الثاني : تجريد مغرق و هو أقرب إلى التجريد المطلق و لكننا نستطيع من خلاله أن نستشف تكوينات مبهمة الملامح ... موضوعها الرئيس هو الإنسان ليس بشكله الواقعي و إنما بشكله التعبيري المحور بتبسيط تفاصيله الهيكلية و اختزال ألوانه التي تندمج في خلفية الموضوع بوضوح أحياناً كما في النمط الأول و أحياناً أخرى باندماج كلي متماهٍ كما في النمط الثاني مع محاولة سبر الغور الداخلي للشخصية موضوع العمل و الولوج إلى أعماقها ...
عن تجربتها تقول : ( ... بدأت العمل الفني في مشغل والدي , حيث تعلمت مبادئ الخزف .. شاركت في مهرجان دمشق للثقافة و التراث و حصلت على الجائزة الثانية في الخزف .. انتسبت لكلية الفنون الجميلة / قسم الرسم والتصوير ، وقد تخرجت فيه العام (2010 ) .. ارتكزت أعمالي على فكرة اللون ، فمجموعاتي البشرية هي عينات من المجتمع , تعيش حالة و وضعا معينا تعبر عن نفسها بألوانها الذاتية .. فأرى أن لكل شخص لونا أو مجموعة ألوان تميزه أو تعبر عن حالته النفسية في مكان و زمان محددين .. في اللوحة تتغير الرؤى تجاه الألوان بتغير خلفية اللوحة و العناصر الموجودة ضمنها , كما و تختلف الألوان و معانيها تبعاً للتجربة الشخصية أو حتى للدلالات الاجتماعية السائدة.. لقد ساعدني التبسيط , والتحوير للعناصر الموجودة ضمن اللوحة في التعبير عن الفكرة بصورة أوضح و استخدام الألوان التي أردت بجرأة أكبر بسبب ابتعادي جزئياً عن الواقع .. التقنيات التي استخدمتها أثناء العمل , تنوعت بين أعمال زيتية و أكريليك .. بالنسبة للدراسات , فهي باستيل زيتي أو أكريليك أو قلم رصاص .. وهذه الدراسة أو السكيتش لعمل ما , كثيراً ما كانت تبدو أكثرا انسجاماً كلوحة بطريقة ما , فهي تأخذ انفعالاً واحداً مني , وضمن فترة زمنية محددة و واحدة ، كل هذه العناصر لم تكن تتواجد أثناء إنجاز عمل كبير، وبالرغم من ذلك كله فقد أحسست بعد مرور فترة قصيرة على هذا العمل أنني قد سعيت أثناء العمل على إيجاد روح واحدة تجمع هذه اللوحات .. وأن مراحل التطور التي يمر بها أي مشروع , وبشكل طبيعي هي التي جعلت هذه الأعمال مقسمة إلى مجموعات أو مراحل تبعاً للزمن الذي أنجزت فيه كل مجموعة .. ) .
تم إضافته يوم الخميس 21/04/2011 م - الموافق 18-5-1432 هـ الساعة 11:26 مساءً
شوهد 1327 مرة - تم إرسالة 0 مرة

اضف تقييمك

التقييم: 3.88/10 (1348 صوت)


أقسام مجلة نورالأدب


التقويــم

رابط مجلة نور الأدب على الفيس بوك http://www.facebook.com/pages/%D9%85...194197?sk=wall


الشاعر والأديب الراحل نورالدين الخطيب الأب الروحي لنور الأدب

المسجد الأقصى بتاريخ 15/ 7 / 1891

جانب من مدينة حيفا - فلسطين

خارطة فلسطين الحبيبة



مكتبة الصور | الأبواب الثابتة | شعر | القصة القصيرة | مجلة نورالأدب | مرئيات | صوتيات | المنتديات | الرئيسية

دعم وتطوير : أبو نواف
تصميم شبكة الصقر

Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.nooreladab.com - All rights reserved