خريطة المجلة الأحد 19 نوفمبر 2017م

نعي الرئيس نجيب ميقاتي   «^»  رحيل رجل عروبة متنور / الإعلامية بولا يعقوبيان  «^»  برحيل المناضل الرافعي نجم عروبة ساطع يغيب / صلاح المختار  «^»  الأبطال لا يرحلون / عليا محفوظ  «^»  .رحيل الأيقونة / محسن يوسف  «^»  إليكَ أيها المسافر / جورج المتني  «^»  آخر جولة للطبيب الطيب في مدينته / غسان سعود  «^»  ذكرى يوم الأرض الفلسطيني  «^»  مدينة الطبول.... قصة بقلم: محمد توفيق الصَوّاف  «^»  زفرة مؤمن في ذكرى خير الورى (عليه الصلاة والسلام): محمد الصالح شرفية (الجزائري) جديد مجلة نورالأدب

مجلة نور الأدب
طلعت سقيرق شاعرنا الكبير في القلوب
طلعت.سقيرق..تلويحة الوداع / صبري عيسى

طلعت.سقيرق..تلويحة الوداع / صبري عيسى
طلعت.سقيرق..تلويحة الوداع / صبري عيسى
أنا عاتب عليك يا صديقي...
لماذا آثرت الرحيل دون أن تودعنا .. كل المسافرين يلوحون لأصدقائهم بتحية الوداع.. لعلك نسيت إذ لم يكن في البال أن لقاءنا الأخير سيكون هو الأخير فعلا..!
كنت أظن أن غيابك لن يطول ولن يستمر أكثر من يوم أو يومين كما عودتنا، لكنك هذه المرة لم تعطنا الفرصة لنحتفل معاً باللقاء الأخير ونودعك كما يودع الأحباب أحباءهم الذين يسكنون القلب والعقل معاً، عيوننا وقلوبنا نحن الأقرب إليك على مدى أكثر من ثلاثين عاماً أحمد ومحمد وأنا، كانت ستشع محبة واشتياقاً، فكيف سيكون طعم جلساتنا في غيابك.
أنا عاتب عليك يا صديقي، ولا شك أنك كنت تمزح معنا، وكلما أسمع وقع خطوات أحد ما داخلة إلى المكتب أشعر أنني سأرى طلتك الحلوة بابتسامة السلام والمودة.
عندما رأيتك في المشفى على سرير المرض تخترقك أجهزة العناية، لم اصدق أنك طلعت، هذا ((الشيء )) لا يشبهك، فمن غير المعقول أن أراك بلا حراك ولا أسمع صوت ضحكتك التي تقتحم المكان.. هناك خطأ ما، هذا الذي أراه ليس طلعت ولا يشبهه لا بد من البحث عنك في كل أرجاء المستشفى، أين طلعت؟
لو كان الراقد أمامنا هو طلعت.. لقام فور رؤيتنا من رقدته لعناق أصدقاء العمر.. هو المحب دوماً، الودود، الوفي، لأصدقائه، المعطاء لكل من يقصده بعقله وتجربته وإبداعه المستمر..
لا يا صديقي.. رقدتك طالت أكثر من المعقول..
عندما رأيناك لآخر مرة استبشرنا خيراً عندما فتحت عيناك لترى من حولك والتقت عيناك بي وبصديقنا المشترك محمد مباركة وشددت يدك على أيدينا.
تفاءلنا.. طلعت يقاوم.. طلعت يتحدى المرض.. طلعت سيقوم من رقدته خلال أيام..
نعم سنراه بيننا في المكتب.. سنواصل معاً الحياة.. والتحدي ونتبادل المودة والعطاء.
أنا أكره عبارات الرثاء.. فهي لا تليق بك.. ولأننا لن نعتاد على غيابك.. أنت الحاضر فينا قلباً وعطاء ومودة..
كيف نستعيد كلماتك وإبداعاتك التي كنت تقرؤها لنا وأذكر أنك قلت لي في نقاشنا الأخير إنك لا تجيد سوى الكتابة، وعندما تجلس لتمارس هذا ((الفعل)) تنسى الزمان والمكان والأشياء ولا تقف أمامك إشارات المرور الحمراء والخضراء والصفراء..
وفي إصرار أقرب إلى التحدي، كنت تواصل الحياة والكتابة عن الناس والمكان والزمان وحبك الكبير الذي يسكنك وهو ((فلسطين)) الذي يشكل القاسم المشترك لكل مفرداتك شعراً ونثراً..
كنت تعتز بفلسطينيتك تتنفس هواءها، تعيش داخلك محررة من كل احتلال، رافعة أعلامها داخل قلبك وعقلك عبر إبداعك الموزع على أكثر من 30 كتاب ومئات المقالات التي تنشرها لك الصحافة الثقافية والأدبية عبر أصقاع الوطن العربي.
أعترف لك أنك كنت متفرداً، في تنويع أدواتك ولم تقف عند شكل معين. وكنت تسابق الزمن وتتابع متغيرات العصر. فانتقلت إلى الطيران في الفضاءات الرحبة التي وفرتها شبكة المعلوماتية وأسست عشرات المواقع الثقافية والمعرفية على الانترنيت، وحققت انتشاراً وإعجاباً من الجميع..
أنت بيننا ستبقى.. وصدى جلساتنا الحميمية عبر سنوات العمر ستظل في الذاكرة حية تذكرنا بالزمن الجميل الذي عشناه معاً.
أخي طلعت.. أطلت عليك.. لك المودة والحب.
صبري عيسى
تم إضافته يوم الأربعاء 02/11/2011 م - الموافق 6-12-1432 هـ الساعة 5:13 مساءً
شوهد 1398 مرة - تم إرسالة 0 مرة

اضف تقييمك

التقييم: 5.00/10 (1322 صوت)


أقسام مجلة نورالأدب


التقويــم

رابط مجلة نور الأدب على الفيس بوك http://www.facebook.com/pages/%D9%85...194197?sk=wall


الشاعر والأديب الراحل نورالدين الخطيب الأب الروحي لنور الأدب

المسجد الأقصى بتاريخ 15/ 7 / 1891

جانب من مدينة حيفا - فلسطين

خارطة فلسطين الحبيبة



مكتبة الصور | الأبواب الثابتة | شعر | القصة القصيرة | مجلة نورالأدب | مرئيات | صوتيات | المنتديات | الرئيسية

دعم وتطوير : أبو نواف
تصميم شبكة الصقر

Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.nooreladab.com - All rights reserved