خريطة المجلة السبت 24 يونيو 2017م

ذكرى يوم الأرض الفلسطيني  «^»  مدينة الطبول.... قصة بقلم: محمد توفيق الصَوّاف  «^»  زفرة مؤمن في ذكرى خير الورى (عليه الصلاة والسلام): محمد الصالح شرفية (الجزائري)  «^»   دعاء و رجاء ... د. رجاء بنحيدا  «^»  إسـراء .. شعر: صبحي ياسين  «^»  في النقد الأدبي الحديث د.مرتضى بابكر الفاضلابي  «^»  اعشقي مقاوِماً .. بقلم فاطمة البشر  «^»  قـــــــف.. ق.ق.ج. بقلم: المصطفى حرموش  «^»  (((مُمَرَّدَةُ الْبُعْدَيْنِ))) شعر: عادل سلطاني  «^»  على دفّة الأحْلامِ.. شعر: ختام حمودة جديد مجلة نورالأدب

مجلة نور الأدب
زاوية الأديب سيف الدين الخطيب
وحيداً.. أعود إلى حيفا!... سيف الدين يونس الخطيب

وحيداً.. أعود إلى حيفا!... سيف الدين يونس الخطيب
وحيداً.. أعود إلى حيفا!... سيف الدين يونس الخطيب
أخيراً.. وبعد معاناة طويلة.. وعذاب وقهر وألم.. وبعد مخاض عسير ، ولدت دولة فلسطين!.. ففي 29 تشرين الثاني / نوفمبر2012 شهد العالم ميلاد هذه الدولة لشعب مشتت لأكثر من ستة قرون بعضه واقع تحت الاحتلال وبعضه الآخر مشرد في شتّى أنحاء المعمورة!..
138 دولة في العالم باستثناء ثماني دول بينها أميركا وكندا و" إسرائيل" , اعترفت بهذا الوليد!.. وهكذا , وبهذا الميلاد, ظهر الحق الفلسطيني وزهق الباطل الاسرائيلي بعد كفاح مرير وجهاد طويل على طريق مفعم بالأشواك , ومفروش بالدماء والدموع!..
29 نوفمبر 2012, كان يوماً مشهوداً لشعب فلسطين والشعوب الحرة , انتصر فيه العدل النائم وانهزم الظلم الساهر, وارتفعت رايات فلسطين عالية خفاقة تنبئ عن عصر كان ثمنه باهظاً من الشهداء والتضحيات الجسيمة التي قدمها شعب فلسطين!...
بهذا النصر, يلوح في الأفق بريق العودة إلى فلسطين كخطوة هامة من خطوات الأمل في العودة إلى الوطن السليب.. وهنا, لا بد أن أذكر: كم حلمت وحلم الأهل أن تولد هذه الدولة فنصبح على مرمى حجر من تحقيق الأمل في العودة معاً إلى حيفا.. ولكن, هيهات هيهات أن يحقق لنا الزمان ما نريد.. فقد رحل الأهل جميعهم قبل أن ينعموا بهذه اللحظة التاريخية المجيدة.. ورحلوا عن هذه الدنيا بعيداً عن حيفا , وفي الحلق غصة وفي النفس حسرة وشوق للعودة إلى الدار التي أجبروا على هجرها!...
لم يبق من العائلة الخطيبية سواي لأعود وحيداً إلى حيفا وفي خاطري ذكريات أليمة وحزن مقيم!..
ترى كيف سأعود وحدي إلى البيت الذي ربيت فيه وكان يجمعني مع أمي وأبي وأشقائي الستة وشقيقتي فأجده خاوياً مقفراً تخفق فيه الذكريات وتندب الأهل الذين رحلوا!.. سأراهم في كل ركن من أركانه ينظرون إليّ بعين دامعة وقلب مكسور مشفقين على وحدتي في هذا البيت الواسع الكبير!.. كيف سيأتيني النوم والفكر يشغله ذكريات الأهل الذين ضمهم تراب الغربة بعيدين عن الوطن؟!.. كيف سأفيق ولا أجد من أقرئهُ ويقرئني تحية الصباح؟!.. كيف سأسهر وحيداً على سطح المنزل , وقد كنا جميعاً بالأمس نسهر معاً فأقص عليهم رواية عنترة وعبلة أو أغني لهم أغنية من أغاني عبد الوهاب؟!..
ترى, كيف سأقوى على احتمال هذا الموقف الأليم؟!.. كيف سيكون حالي وأنا ما كنت أفترق يوماً عن الأهل ولا أطيق بعاداً عنهم؟!.. هذا ما جناه الصهاينة وحلفاؤهم الأميركيون والبريطانيين وبعض حكام العرب!..
أنا بشوق عظيم إلى حيفا.. إلى داري.. إلى غرفة نومي.. إلى الصالة والمطبخ وحديقة وسطح المنزل.. إلى شارع ستانتون الخطيب.. إلى جبل الكرمل وبستان والدتي فيه.. إلى بيوت أقاربي.. إلى من بقي من الجيران أحياء!.. أجل, أنا بشوق وحنين عظيم إلى حيفا رغم أنه لم يبق لي فيه أحد من الأهل أو الأقارب سوى قبور أجدادي وأجداد والديّ.. اللهم أفرغ عليّ صبراً!!..

سيف الدين الخطيب
تم إضافته يوم السبت 19/01/2013 م - الموافق 7-3-1434 هـ الساعة 3:41 مساءً
شوهد 2358 مرة - تم إرسالة 0 مرة

اضف تقييمك

التقييم: 7.13/10 (2193 صوت)


الـتـعـلـيـقـات

CANADA [هدى الخطيب] [ 19/01/2013 الساعة 4:22 مساءً]
عمي الحبيب سأعود معك إلى حيفا، سلم فكرك وقلمك وحنينك

[بوران شما] [ 24/01/2013 الساعة 5:46 مساءً]
لا ألومك أستاذ سيف الدين الخطيب , فالموقف صعب وأليم جداً , لكن طالما أنك على أرض فلسطين الحبيبة وفي بيتك سيخفف ذلك من الألم والحزن على فراق الأحبة . نحن نحترق شوقاً لهذا اليوم الحلم , يوم العودة لفلسطين الحبيبة ونحن لم نراها ولم نعرفها , وأهلنا كلهم الذين هم أصحاب الأرض والبيوت كلهم ماتوا رحمهم الله, وبإذن الله سنلتقي جميعاً ومعاً هناك في حيفا وفي صفد وكل مدن فلسطين الحبيبة . تحياتي وفائق تقديري .

[عبد الحافظ بخيت متولى] [ 18/02/2013 الساعة 4:24 صباحاً]
أستاذ يوسف الخطيب
من الجميل أن نحلم والأجمل أن نقبض على أحلامنا بأيدينا ويبدو انفعال الفرح فى مقالتك الجميلة بعدوة فلسطين كوطن معترف به وعودتك إلى بيتك وذكرياتك القديمة وهذا أبسط حقوق كل فلسطينى أُجبر على أن يترك وطنه وبيته وذكرياته ويهجر أحلامه وكان من المفروض أن يكون هذا الحلم قريب المنال لولا التخاذل العربى المهين تحت يد الامبريالية وغمرة تحقيق المصالح الشخصية
لذلك هنيئا لك بالعودة وهنيئا لك بالعودة وهنيئا للوطن الفلسطينى وكم أسعدنى مقالك جدا وابكانى فى نفس الوقت وكم أسعدنى جدا

[محمد الصالح الجزائري] [ 12/03/2013 الساعة 5:51 مساءً]
الحبيب يوسف ..آلمني كثيرا هذا المفصل الحزين : كيف سأسهر وحيداً على سطح المنزل , وقد كنا جميعاً بالأمس نسهر معاً فأقص عليهم رواية عنترة وعبلة أو أغني لهم أغنية من أغاني عبد الوهاب؟!..
رحم الله موتى المسلمين جميعا..شكرا لك..

أقسام مجلة نورالأدب


التقويــم

رابط مجلة نور الأدب على الفيس بوك http://www.facebook.com/pages/%D9%85...194197?sk=wall


الشاعر والأديب الراحل نورالدين الخطيب الأب الروحي لنور الأدب

المسجد الأقصى بتاريخ 15/ 7 / 1891

جانب من مدينة حيفا - فلسطين

خارطة فلسطين الحبيبة



مكتبة الصور | الأبواب الثابتة | شعر | القصة القصيرة | مجلة نورالأدب | مرئيات | صوتيات | المنتديات | الرئيسية

دعم وتطوير : أبو نواف
تصميم شبكة الصقر

Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.nooreladab.com - All rights reserved