خريطة المجلة الخميس 14 ديسمبر 2017م

نعي الرئيس نجيب ميقاتي   «^»  رحيل رجل عروبة متنور / الإعلامية بولا يعقوبيان  «^»  برحيل المناضل الرافعي نجم عروبة ساطع يغيب / صلاح المختار  «^»  الأبطال لا يرحلون / عليا محفوظ  «^»  .رحيل الأيقونة / محسن يوسف  «^»  إليكَ أيها المسافر / جورج المتني  «^»  آخر جولة للطبيب الطيب في مدينته / غسان سعود  «^»  ذكرى يوم الأرض الفلسطيني  «^»  مدينة الطبول.... قصة بقلم: محمد توفيق الصَوّاف  «^»  زفرة مؤمن في ذكرى خير الورى (عليه الصلاة والسلام): محمد الصالح شرفية (الجزائري) جديد مجلة نورالأدب

مجلة نور الأدب
العدد الرابع عشر من مجلة نور الأدب
الواقع الكئيبُ / حسين الجسر

الواقع الكئيبُ / حسين الجسر
الواقع الكئيبُ / حسين الجسر

مهما حاولنا تجميل الواقع اللبناني فإننا اليوم أمام حقيقة كئيبة بل هي الأكثر كآبة في التاريخ اللبناني، ومن العبثٌ التطلّع إلى الزوايا المضيئة أو التي خلناها أو تمينناها مضيئة ذات يوم، فها هي أمنياتنا تتكسّر الواحدة تلو الأخرى أمام الوقائع الأليمة والمقيتة التي تظهر كعين الشمس من غير الحاجة إلى تحليل نوايا أبطالها وأهدافهم.

أمنياتٌ على صعد عديدة أملنا بها و كتبناها وهاهي اليوم تتلاشى لتترك مكانها مرارة الواقع بكل فجاجته و هشاشته فوقاحته لتجعل من تبقّى في هذا الوطن يفكّر في حزم حقائبه يأسا نحو أمكنة أخرى تستقبله قبل أن تغيّر رأيها فتستبعده ،وكلّ الخوف أن تُبعدَ من هم أصلا في أراضيها يسترزقون، لنغدو نحن اللبنانيين كافة، الشعب المنبوذ والمطرود والمغضوب عليه.

هذا ما يريده القيّمون على أمرنا أو هذا ما سنجنيه نتيجة تصرّفاتهم ومواقفهم السيّئة أو الغير مسؤولة أو الداعرة في بعض الأحيان.

المخجلُ والمحبطُ هو إدراك الناس أنّ السياسيين عندهم يصرفونَ مواقفهم على حسابات، يأتي لبنان في أدناها، هذا إن أتى،وأن أجهزتهم الأمنية كلها تتوزّعها الولاآت والمطامح.

فكلّ الذين طبّلوا للقانون الأورثوذكسي صونا لمصلحة المسيحيين فكّروا في مصالحهم الانتخابية وانحازوا لهذه اليافطة الشعبوية المبنيّة على المذهبية الفجّة غير عابئين بما تحلم به الشبيبة من وطن موحّد ومحترم لا غابة مشلّعة تضم رعايا المذاهب كلّ مذهب على ناسه صيّاح.

جرى ذلك عبر لغة تجييشية يسيّرها الكيدُ والمعاندةُ عند فريق،بينما انزلق الفريقُ الآخرُ في خيانة موصوفة لكلّ العناوين التي رفعها والتي نزل اللبنانيون إلى الساحات ذات يوم لأجلها، في شغف وصدق، ليكتشفوا بعد ذلك أنّ العلّة ليست بالمبادىء التي حملوها بل بالزعماء الذين رفعوها.

ويقوم هذا الزعيق في ظلّ الفرقة المذهبية والتي تعمّ العالم العربيَّ والاسلاميَّ، واضعة لبنان في خضمّها، وما عادت تنفع النصائح والامنيات بعد أن انضمّ كلّ فريق إلى فسطاطه علنا وعلى رؤوس الأشهاد في فحيح مذهبي لا يُرتجى فيه نصحٌ ولا ملامة،فما عاد أمامنا إلا الصلاة والصوم أمام الإرهاصات المتنقّلة في لبنان إيذانا بانهمار الدم اللبناني بين الأخ وأخيه في البيت الواحد . فتهديدٌ من هنا وفتوى من هناك لنموتَ هذه المرة في عراق آخر لم يزل الأوّل يعدّ قتلاه ويحصي فتاواه في معارك اللحى المتحاربة.

من المسؤول؟ لا همّ، فالمسلمون مختصمون من ألف وأربعماية سنة وكلٌّ يرمي المسؤولية على سواه والخصام مستمرٌّ كأنّما الحسين قد قُتِل البارحة.

اقتصاديا اكتشفت الحكومة أنّ معدّل النمو سقط فجأة من الطابق العاشر فتحوّل وخلال أشهر المماحكة مع أصحاب السلسلة من خمسة بالمائة الى واحد ونصف في تبرير نصف احتيالي ، وكانَ الأشرف لها أن تقوّي ركابها في بئري الموارد في المرفأ والمطار وأن تقرّ بعجزها عن استيفاء غرامات الأملاك البحرية لا لخوفها من الأخطبوط الاقتصادي الذي يحمي هذه الأملاك فحسب بل لأنها هي منه نسيجا وتفكيرا وأداء، وها هو الوزير شربل نحاس قد أُخرِجَ من الحكومة لأنّه وحده ليس من ذاك النسيج المركانتالي الاستحواذي أو اللص الظريف بتعبير أسهل.

إذن أيها السادة : أمام انحطاط في الفكر السياسي وتفجّر مذهبي مميت، فإضراب لثلث الشعب اللبناني من أجل حقّ مسروق من قِبِلِ أصحاب المال وأصحاب البأس، فإنّ القادم كئيبٌ حتى السواد .

ويزيد الطين بلة حينما نرى أنّه وبسحر ساحر انسحب قانون الانتخابات المختلط وكان هو الأقرب للتوافق،لتحلّ محلّه الاستحالات والمهل والاجتهادات في توافق ضمني بين الجميع على التمديد، وحسنا يفعلون فهكذا واقعٌ كئيبٌ يستأهل هؤلاء النوّاب الأشدّ كآبة، وليشاهد اللبنانيون مسيرة التغيير في برنامج الزعيم المتعثّر، فالزعيم الحقيقي في لبنان أمرٌ متعذّر.

حسين الجسر
تم إضافته يوم الجمعة 08/03/2013 م - الموافق 26-4-1434 هـ الساعة 2:27 صباحاً
شوهد 2630 مرة - تم إرسالة 0 مرة

اضف تقييمك

التقييم: 5.04/10 (2426 صوت)


الـتـعـلـيـقـات

[محمد الصالح الجزائري] [ 08/03/2013 الساعة 6:25 مساءً]
أزمات لبنان كثيرة..وواقعنا كعرب مرير مرير..لبنان صورتنا جميعا وليس استثناء..رغم ذلك فالمستقبل كفيل بكشف الحقائق..ودوام الحال من المحال..ستشرق الشمس يوما علينا جميعا إن شاء الله..شكرا لك أخي حسين..

أقسام مجلة نورالأدب


التقويــم

رابط مجلة نور الأدب على الفيس بوك http://www.facebook.com/pages/%D9%85...194197?sk=wall


الشاعر والأديب الراحل نورالدين الخطيب الأب الروحي لنور الأدب

المسجد الأقصى بتاريخ 15/ 7 / 1891

جانب من مدينة حيفا - فلسطين

خارطة فلسطين الحبيبة



مكتبة الصور | الأبواب الثابتة | شعر | القصة القصيرة | مجلة نورالأدب | مرئيات | صوتيات | المنتديات | الرئيسية

دعم وتطوير : أبو نواف
تصميم شبكة الصقر

Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.nooreladab.com - All rights reserved