خريطة المجلة الإثنين 18 ديسمبر 2017م

نعي الرئيس نجيب ميقاتي   «^»  رحيل رجل عروبة متنور / الإعلامية بولا يعقوبيان  «^»  برحيل المناضل الرافعي نجم عروبة ساطع يغيب / صلاح المختار  «^»  الأبطال لا يرحلون / عليا محفوظ  «^»  .رحيل الأيقونة / محسن يوسف  «^»  إليكَ أيها المسافر / جورج المتني  «^»  آخر جولة للطبيب الطيب في مدينته / غسان سعود  «^»  ذكرى يوم الأرض الفلسطيني  «^»  مدينة الطبول.... قصة بقلم: محمد توفيق الصَوّاف  «^»  زفرة مؤمن في ذكرى خير الورى (عليه الصلاة والسلام): محمد الصالح شرفية (الجزائري) جديد مجلة نورالأدب

مجلة نور الأدب
منوعات
وما زلت أذكر .. / وليم فوسكرجيان

وما زلت أذكر .. / وليم فوسكرجيان
وما زلت أذكر ..  / وليم فوسكرجيان
وما زلت أذكر ..
لون مياه نهر مدينتنا .. في عينيك ..

ق.ق.ج.
وليم فوسكرجيان / القدس
المكان .. بيت عجوز يقبع .. قرب النهر الازرق العينين ..
الزمان .. يوم كان البرد فيه يقتحم كل شوارع المدينة ..
الى .. جميل العينين ويسكن طيفه .. حنايا الروح والقلب ..
----------------------



سبع من الاعوام مضت وما زلت اذكر .. لون مياه نهر مدينتنا .. في عينيك .. اودّ لو انسى ولو لمرّة واحدة انني عشت .. دهرا وانا انتظر .. همسات اخرى تخرج من شفتيك ..
سبع عجاف من الاعوام مضت دون ان تخبرني السماء .. شيئا عنك .. والملح الاسود ما يزال ينمو في ارضي ..
والصمت الاخر يسكن مسامات جسدي ..
والغربة اخذت كيس دراهمي ..
ورياح الجهات الاربع تسكن طرقات وازقّة مدينتي ..
--------------------



حين التقينا .. وبدهشة .. كنت انظر اليك ..وبلهفة .. كنت مشدودا الى نظرات عينيك وبشوق ملتهب ، كانت تخترق جسدي ومن الجهات الخمس .. همسات شفتيك وخطوات قدميك ..
وحدّقت وحدّقت في عينيّ وفي شفتيّ .. وكانك تريد ان تقول ..
شفتاك لا تلفظ احرف اسمي .. ومن اوراقك وكتبك .. تزيل كل الخطوط والاحرف التي تتحدّث عنّي ..
واعرف من الاشجار والنهر الازرق العينين أنّك .. رهن اشارة ملك هذا الزمان وهذا المكان ..
رسائلي التي تحادث النافذة الوحيدة في غرفتي الوحيدة والجدران الاربعة والباب الخشبيّ وسجائري وخزانة ثيابي .. عن بحار وانهار عينيك .. زرعتها يداي في وسادتي كي لا ترحل اليك .. .
---------------------
وبعد ان عرفوا .. ان رجلا قد اتى من مدينة الظلّ والكلمات .. ليصلّي وينشد .. مزامير الهوى في محراب عينيك .. يلقون القبض علي .. لاعيش زمنا طويلا بين جدران لا عدّ لها ولا حصر .. .
----------------------------
وبعد ان دارت الايام والايام ، وآن الاوان والاوان .. وضعوني داخل كيس خيش عمره اكثر من الف عام ، وقذفوا بي داخل عربة تجرها عجوز واتان ..
كانوا قد كمموا عينيّ بخرقة سوداء كالليل ..
ولمّا وصلت المدينة ، كانوا قد دفنوا احدى ساقيّ في الطريق ، وزرعوا الطين الاسود في عينيّ ..
وهناك في المدينة الاخرى ، كان عليّ ان انتظر السفينة التترية لتأخذ العاق .. الى جحيم الغربة ..

-----------------------
كم احبّ ذلك العجوز واعوامه الملعونة المائة تقبع فوق كتفيه الذي وقف على منصّة مسرح المدينة المهجور ، وصاح في المقاعد البالية .. – لا .. لن تكون هناك رواية ثانية .. لن تكون هناك رواية ثانية .. فالمخرج قد رحل الى عالمه الاخر ..
والممثلون قد باعوا كل رواياتهم الى عابر سبيل ..
وبائع التذاكر قد فقد بصره ويداه ..
والمتفرجون .. ها ..ها .. ها .. والمتفرجون قد شنقوا جميعا .. ها ..ها .. ها ..
لن تكون هناك رواية ثانية ..
----------------------

اسمك سوار يعانق معصمي ، ونظرات عينيك وهمسات شفتيك مزروعة هناك .. في حنايا اضلعي وجسدي ..
لسوف آتي اليك والف وردة بيضاء وقد زرعتها لك يداي .. في صدري وجبيني .. اصلي واصلي لعينيك ..
آه من عينيك .. آه من الغربة .. ولكنني اصلي لعينيك وللغربة ..
آه من عينيك .. آه من الغربة .. ولكنني اصلي لعينيك وللغربة .. --------------------

طرقات على باب غرفتي الخشبيّ تملأ اذنيّ ورئتيّ .. يداي تمتدّ لتفتح الباب الخشبيّ ..
الريح تقف هناك امامي وسيجارة من النوع الرخيص جدا ملتصقة بشفتيها المترهلتين ..
يشتدّ سقوط المطر في الخارج ، والريح ما زالت تقف امامي وهي تحدّق وتحدّق.. بعينيّ الوالهتين والمضطربتين ..
---------------------
تم إضافته يوم الثلاثاء 13/08/2013 م - الموافق 7-10-1434 هـ الساعة 2:16 صباحاً
شوهد 2691 مرة - تم إرسالة 0 مرة

اضف تقييمك

التقييم: 3.00/10 (2307 صوت)


أقسام مجلة نورالأدب


رابط مجلة نور الأدب على الفيس بوك http://www.facebook.com/pages/%D9%85...194197?sk=wall

الشاعر والأديب الراحل نورالدين الخطيب الأب الروحي لنور الأدب

المسجد الأقصى بتاريخ 15/ 7 / 1891

جانب من مدينة حيفا - فلسطين

خارطة فلسطين الحبيبة



مكتبة الصور | الأبواب الثابتة | شعر | القصة القصيرة | مجلة نورالأدب | مرئيات | صوتيات | المنتديات | الرئيسية

دعم وتطوير : أبو نواف
تصميم شبكة الصقر

Powered byبرنامج الموقع الشامل انفنتيv2.0.5
Copyright © dciwww.com
Copyright © 2008 www.nooreladab.com - All rights reserved